الاربعاء 24/5/2017 يوماً مفتوحاً تكريماً لموظفي جمعية المشروع الانشائي العربي

الاربعاء 24/5/2017 يوماً مفتوحاً تكريماً لموظفي جمعية المشروع الانشائي العربي

أقامت إدارة جمعية المشروع الإنشائي العربي يوم الأربعاء الماضي الموافق 24/5/2017 يوماً مفتوحاً على نهج السنة السابقة لها تكريماً لموظفي الجمعية وجهودهم ودعماً وتشجيعاً لهم، حيث استهل هذا اليوم بالتحضير لغذاء مشاوي حسب اختيار الموظفين وعند الجاهزية  افتتحت السيدة نجلاء حمدان نائب المدير العام الإحتفال بكلمة ترحيبية بالموظفين والحضور وإيجاز عن فعاليات الأحتفال  وإيلاء الإدارة أهمية فاقة لإنجاحه وبما ينال رضا الموظفين.

وقامت بدعوة الدكتور علي الحسيني رئيس الجمعية لإلقاء كلمته حيث أشاد بدوره بجهود الموظفين وإدارة الجمعية التي ظهرت جلياً بالنتائج الايجابية التي حققتها الجمعية خلال العام الماضي 2016  وأن هذا اليوم المفتوح تكريماً لموظفي المشروع، وأن هذا التقليد سيستمر بالأعوام القادمة ويتطور تقديراً لجهود العاملين في الجمعية كما أشاد بالروح الفاعلة لموظفي المشروع آملاً منهم الاستمرار في هذا النشاط متمنياً لهم دوام الازدهار.

ثم تلت كلمته كلمة السيد عماد جار الله المدير العام للجمعية الذي بدوره رحب بالدكتور علي الحسيني الذي أبى إلا أن يشارك العاملين في الجمعية هذا اليوم شاكراً له هذا الاهتمام الدائم بالعاملين في الجمعية ثم أشاد بالنتائج الإيجابية التي نقلت جمعية المشروع نقلة نوعية مشيراً أنه لولا تظافر جهود العاملين في الجمعية لما تحقق هذا التقدم، واردف واصفاً هذه النتائج بأنها  نتائج ترفع الرأس بإعتراف الجميع وأن من كان يأتي متذمراً أو ناقداً من المشروع أصبح يدخله مهنئاً على التقدم الذي أحرزه، ثم أفاد أن اليوم المفتوح سيبقى  تكريماً كل عام من الادارة لموظفي المشروع ليزدهر مع ازدهار النتائج التي تحرزها الجمعية في كل عام تقديراً لجهود العاملين فيها ، كما أشاد أيضاً بدور الدكتور علي الحسيني وأعضاء الهيئة الإدارية على جهودهم ودعمهم اللامحدود للإدارة التنفيذية مغتنماً الفرصة لتهنئتهم بتجديد كسب ثقة الهيئة العامة واختيارهم للمرة الثانية والثالثة على التوالي الأمر الذي يعتبر دعماً للجمعية إدارة وموظفين.

كما أكد السيد عماد جار الله على أن الإدارة تعمل بشفافية عالية وأن أي عائد أو مردود إيجابي لجمعية المشروع الإنشائي العربي سيعود بالنفع عليها وعلى منسوبيها وبما يحقق لها اهدافها ونشاطاتها وأشاد بجهود العاملين في الجمعية آملاً من الجميع العمل بشفافية وانتماء وروح الفريق لتبقى عجلة الجمعية في ازدهار دائم.

واختتم السيد عماد جار الله كلمته بتهنئة الجميع بقرب حلول شهر رمضان الفضيل والذي ميز هذا الاحتفال ، متمنياً أن يعيدة الله على الجميع أيام عديدة وأعوام مديدة بالخير واليمن والبركات .

كما أكملت السيدة نجلاء حمدان /نائب المدير العام متابعة الفعاليات والتي من ضمنها فتح المجال أمام الموظفين لطرح مشاكلهم واستفساراتهم وانتقاداتهم وارائهم ليتسنى لهم التواصل مع الإدارة بشكل مباشر وتم التعامل معها من قبل الإدارة بكل روح ايجابية وتفهم كامل، كما طرحت فكرة تشكيل لجان اجتماعية من موظفي الجمعية والعاملين فيها ومبادرات خيرية بينهم كذلك على أن يتم مناقشتها وتشكيلها بحسب اليوم الذي يراه الموظفين والعاملين مناسباً لهم .

وتخلل هذا الإحتفال ألعاب ترفيهية وثقافية ورقصات الدبكة على الأنغام التراثية وتوزيع جوائز عينية ومادية وتكريم موظفي الجمعية والعاملين فيها وذلك بتوزيع سلة غذائية رمضانية وكوبونات شراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.